Premium By Raushan Design With Shroff Templates
Premium By Raushan Design With Shroff Templates

اسباب غير متوقعة لزيادة استهلاك البنزين في السيارة

 أسباب زيادة استهلاك البنزين في السيارة

زيادة استهلاك البنزين عن المعدل الطبيعي للسيارة ، احد أشهر المشاكل التي تقابل كثير من قائدي السيارات ، وفي الحقيقة مشكلة زيادة استهلاك البنزين مقارنة بعدد الكيلوات ،أو الاميال المقطوعة،  مشكلة لها العديد من الاسباب. وسنحاول في هذا المقال جمع أسباب زيادة استهلاك البنزين.

21 سبب لزيادة استهلاك البنزين في السيارة بعضهم غير متوقع


أسباب زيادة استهلاك البنزين في السيارة

اسباب زياده استهلاك الوقود كثيرة كما ذكرنا، ومنها يعتبره السائقون أمر مسلم به، بمعني ان هناك اسباب تقنية وأسباب ناتجه من سوء الاستخدام ، والاسباب التقنية تتطلب إصلاح ، أما زيادة استهلاك البنزين الناتج من طريقة القيادة فهذا لا يحتاج إلي فني ولكن يحتاج إلي تغيير سلوكيات القيادة.

 وفيما يلي توضيح لأسباب زياده استهلاك الوقود في السيارة 

عدم ضبط ضغط الهواء في الإطارات

لن يأخذك الإطار المفرغ من الهواء إلى أي مكان ، والإطارات ذات الضغط المنخفض أو العالي ستجعل السيارة أقل كفاءة في استهلاك الوقود. لذا يجب على السائقين دائمًا فحص ضغط الإطارات قبل السير على الطريق ، خاصة قبل رحلة طويلة. يُنصح السائق بحمل مقياس ضغط أو فحصه في متجر الإطارات.

من المهم أن يكون ضغط الإطارات عند المستوى الأمثل الذي أوصت به الشركة المصنعة. وذلك مذكور في دليل المالك أو على الملصق على العمود الجانبي للسائق.

فلتر الهواء القديم أو المسدود

فلتر الهواء يقوم بمهمه هامه في محرك السيارة ،فهو المسئول عن تنقية الهواء من الاتربة والأبخرة ،حتي لا تدخل الي الأسطوانات. بمعني انه له دور هام في عملية الاحتراق، فخليط الوقود عبارة عن هواء + بنزين ،ومن ثم اذا كان فلتر الهواء قديم او به سدد جزئي فهذا سيؤثر علي صرفية البنزين للسيارة .

لذلك ، يجب على السائقين فحص فلاتر الهواء بشكل دوري والتأكد من أنها في حالة صالحة للعمل. ويعتمد متوسط العمر المتوقع للمرشح على ظروف القيادة. إذا كنت تقود سيارتك في الريف ، فسيستمر الفلتر لفترة أطول ، ولكن إذا كنت تقود سيارتك في أماكن حضرية ضيقة حيث تكون كمية الدخان والغبار عالية ، فسيلزم تغيير الفلتر كثيرًا.

الضغط على دواسة الوقود بشكل خاطئ

عندما تضغط على دواسة الوقود ، تفتح الثروتل (الخانق) ، مما يسمح بدخول المزيد من الهواء إلى غرفة الاحتراق (السلندر) وذلك حسب التصميم .يجب أن تستجيب وحدة التحكم في محرك السيارة (ECU) عن طريق حقن المزيد من الوقود للحفاظ على نسبة الوقود الي الهواء المناسبة لتتم عملية الاحتراق في الأسطوانة بالكيفية المناسبة لظروف القيادة.

الحل الواضح هو أن تأخذ الأمور ببساطة عند الضغط علي دواسة الوقود. هذا لا يعني أن عليك القيادة مثل الجدة. ما عليك سوى التسريع تدريجيًا وعدم الضغط على دواسة الوقود كلما سنحت لك الفرصة.

الشتاء البارد

قد تتعجب من ان الشتاء او الظروف الجوية الباردة تتسبب في زيادة استهلاك الوقود في السيارة ، ولكن هذه هي الحقيقة حيث تستغرق سيارتك وقتًا أطول للوصول إلى درجة حرارة التشغيل العادية. كما يكون الزيت أكثر لزوجة في درجات الحرارة الباردة ، مما يقلل من الكفاءة. ستلاحظ هذا التأثير أكثر من غيره في الرحلات القصيرة جدًا.

كما أن الهواء البارد أكثر كثافة من الهواء الدافئ ، لذا فإن السيارة تتطلب وقودًا أكثر للحفاظ على نسبة الهواء إلى الوقود المناسبة.

عدم ترك مسافة آمنة

لا تتعجب من ذلك فعدم تركك لمسافه آمنة مع السيارات علي الطريق ستؤدي بلا شك لكثرة الضغط علي الفرامل ، ثم التسريع مره أخري وتكرار ذلك. وبعيداً عن كونك ذلك تصرف غير مسئول وغير آمن عليك وعلي السيارات الاخري ولكن هذا أيضا يزيد من استهلاك البنزين.

اسلوب القيادة

عادات القيادة السيئة مثل

القيادة الاندفاعية واستخدام دواسة الفرامل دون وجود سبب لذلك .

السرعة الزائدة تعتمد كفاءة الوقود على قيادة السيارة في حدود سرعة معينة. زيادة السرعة ، وخاصة دفع عداد السرعة لأكثر من 120 كم / ساعة سيؤدي إلى زيادة استهلاك البنزين.

ايقاف السيارة علي السلانسيه لفتره طويله (الايدل) حيث يحافظ بعض السائقين على تشغيل المحرك عند الانتظار في مكان ما.و هذا ليس جيدًا لأن المحرك قيد التشغيل، بمعني أن هناك استهلاك للبنزين دون الحاجه لذلك.

استخدام بنزين برقم أوكتان أقل من الموصي به.

يصف تصنيف الأوكتان قدرة الوقود على مقاومة الاحتراق تحت الضغط. كلما ارتفع تصنيف الأوكتان ، زادت مقاومة الطرق.

تسمح بعض المركبات للمالك بالاختيار بين البنزين العادي (حوالي 87 أوكتان) أو متوسط الدرجة (حوالي 89 أوكتان) أو البنزين الممتاز (91 إلى 93 أوكتان).

وأفضل ما يمكنك فعله هو استخدام أي أوكتان وقود موصى به من قبل الشركة المصنعة للسيارة.

اتساخ حساس الاكسجين

حساس الشكمان أو حساس الاكسجين (Oxygen Sensor - O2 sensor) او حساس لامبدا هو حساس يقوم باستشعار نسبه الأكسجين في العادم . 

ويجب ملاحظة أن العديد من السيارات القديمة تستخدم المكربن (الكاربراتير) لضمان أن المحرك يتلقى النسبة المناسبة من الهواء إلى الوقود لإتمام عملية الاحتراق ، فإن جميع السيارات الأحدث منذ عام 1996 تستخدم مستشعرات الأكسجين بدلاً من ذلك.

يقيس مستشعر O2 مدى ثراء أو ضعف غازات العادم التي تخرج من محرك سيارتك ويرسل رسالة إلى كمبيوتر سيارتك لضبط كمية الوقود التي تدخل المحرك.

واذا حدث اتساخ للحساس الشكمان فهذا يعني انه يرسل قياسات غير صحيحة الي كمبيوتر السيارة مما يجعل محرك سيارتك يحرق الكثير من الوقود ، مما يقلل الكفاءة بنسبة تصل إلى 40٪ .

ومن الجدير بالذكر ان حساس الشكمان احد الأسباب المشهورة لظهور ضوء فحص المحرك .

استخدام زيت محرك غير مناسب

زيت المحرك يقوم بوظائف هامه جداً للمحرك أهمها منع الاحتكاك وما ينتج عن هذا الاحتكاك ،ولهذا الزيت درجه لزوجه تختلف من نوع لأخر ويجب استخدام الدرجة التي حددتها الشركة ونقصد بلزوجة الزيت سماكة الزيت أو مدى ميوعته، بمعني انها مقياس قدرة الزيت على مقاومة السريان .

يتسبب الزيت غير المناسب في مزيد من المقاومة في المكونات الداخلية للمحرك ، مما يقلل من الاقتصاد في استهلاك الوقود. بشكل عام ، من الأفضل دائمًا استخدام الزيت الموصي به في دليل المالك.

اضافة زيت أكثر من الحد المسموح

إذا قمت بتغيير الزيت الخاص بك وانتهى الأمر بملء الزيت بشكل زائد ، فقد يكون مستوى الزيت في علبة المرفق مرتفعًا بما يكفي للوصول إلى العمود المرفقي(عمود الكرنك). إذا حدث هذا ، سينتهي العمود المرفقي بشق طريقه عبر بركة من الزيت ، وهو جهد ضائع ستلاحظه في مضخة الوقود(طرمبة البنزين).

لذا ينصح بأن يكون مستوى الزيت بين الخطوط الممتلئة والفارغة على مقياس العمق ، واستشر دليل المالك للحصول على معلومات خاصة بالسيارة.

خلل في البوجيهات او الموبينه او الاسلاك

منظومة الاشعال في غاية الاهمية لعمل المحرك بالكيفية المطلوبة ووجود مشكلة في احد مكوناتها وخاصه البوجيهات سيؤدي الي عملية احتراق غير صحيحه وقد لا يحترق الوقود الموجود في تلك الأسطوانة في كل دورة ، مما يتسبب في حدوث اختلال. ببساطه لا يمكن استخدام الوقود غير المحترق لدفع السيارة إلى الأمام ، مما يقلل من الاقتصاد في استهلاك الوقود.

اتساخ او تلف الرشاشات

حواقن الوقود او الرشاشات او البخاخات هي المسئولة عن تزويد المحرك بالبنزين اللازم للبدء في عملية الاحتراق، وعملية حقن الوقود هذه تتم بدقه شديده وعندما يكون هناك سدد او تلف بالحاقن قد يؤدي ذلك الي ضخ المزيد من البنزين وذلك بسبب عدم اغلاق فوهه الرشاش وبالتالي سيدخل لغرفة الاحتراق كميه بنزين اكبر من المطلوبة.

خلل في التوقيت

سير او جنزير الكاتينة ويعرف أيضا سير السربنتينه او سير التوقيت وببساطه وظيفة سير او جنزير الكاتينة هو تدوير عمود المرفق (الكرنك) وعمود الحدبات (الكامات) للمحرك والتأكد من أنهما متزامنتان في دورانهما وبالتالي التحكم في حركة الصمامات والمكابس. ويمكنه أيضًا تشغيل مضخة الماء ومضخة الزيت في العديد من المحركات. وإذا لم يتم تثبيت سير التوقيت بشكل صحيح ، فقد يسبب ذلك زياده في استهلاك الوقود عن المعدل الطبيعي.

تلف شنابر البستم

شنابر البستم أو حلقات المكبس ووظيفتها هي منع التسرب من غرفة الاحتراق و المساعدة على نقل الحرارة من المكبس(البستم) إلى جدار الاسطوانة وتنظيم استهلاك زيت المحرك. وكلما تقدمت السيارة في العمر ، يمكن أن تبلى حلقات المكبس، مما يقلل أيضًا من الاقتصاد في استهلاك الوقود.

 ويتم تسريع تآكل حلقات المكبس أو جدران الأسطوانة عند استخدام الزيت غير الصحيح ، أو عدم تغيير الزيت في الفاصل الزمني المناسب ، أو السماح للزيت بالانخفاض عن المستوي المحدد.

تراكم الكربون

مع تقدم سيارتك في العمر ، يتراكم الكربون على الصمامات والمكابس والحاقنات وجدران الأسطوانة. ويعتبر القليل من تراكم الكربون أمرًا طبيعيًا تمامًا ، ولكن في بعض الأحيان يتراكم الكثير من الكربون في مناطق حرجة. قد يؤثر ذلك على قدرة الصمامات على العمل بشكل صحيح أو قدرة المكابس على القيام بوظيفته وهذا بدوره يقلل من الضغط ، مما يقلل من الكفاءة وبالتالي يسبب زيادة في استهلاك الوقود.

عدم تغيير الزيت في الموعد المحدد

يجب تغيير زيت المحرك في الموعد المحدد في دليل المالك للسيارة وعدم تجاهل ذلك لان زيت المحرك يقوم بمهام ضرورية في عمل المحرك وعندما لا يحدث ذلك سنلاحظ ارتفاع في حرارة المحرك ومشاكل أخري منها زيادة استهلاك الوقود وايضا يجب استبدال فلتر الزيت وفقاً لتعليمات كتيب المالك الخاص بالسيارة.

خلل في منظومة الفرامل

وجود خلل في منظومة الفرامل يسبب كثير من المشاكل، وهو أمر لا يجب التكاسل عن حله، حفاظاً علي سلامتك ،وسلامه المارة، وقائدي السيارات الأخرى علي الطريق،  واضافه الي ذلك وجود مشكلة في الفرامل يزيد من استهلاك الوقود وذلك لان وجود مشكلة الفرامل قد تسبب مقاومة لحركة سيارتك إلى الأمام.

تلف حساس القربة

حساس القربة او حساس تدفق كتله الهواء في السيارة Mass Airflow Sensor ويختصر بحساس MAF ووظيفه هذا المستشعر هي

قياس كتله الهواء الداخلة الي المحرك واعطاء كمبيوتر السيارة اشاره بها لضبط نسبة الوقود الي الهواء ومن ثم اذا كان هناك خلل او تلف في حساس القربة سيتسبب في أن يخطئ كمبيوتر السيارة في تقدير خليط الهواء والوقود المناسب ، مما قد يؤدي إلى زيادة في استهلاك الوقود.

خلل في فلتر البنزين

يقوم فلتر البنزين بتنظيف الوقود قبل دخوله إلى مضخة الوقود (طرمبة البنزين) واذا حدث تلف او تم اهمال استبدال فلتر البنزين فهذا يعني احتماليه وصول الوقود إلى المحرك به شوائب ورواسب وأتربة وماء بمعني ان يتلوث الوقود ومن ثم يزيد استهلاك البنزين في السيارة .

تلف حساس الماب MAP

حساس الضغط المطلق (Manifold Absolute Pressure Sensor) او حساس الماب MAP ،وظيفة هذا الحساس هي قياس مقدار الضغط في مجمع السحب و إرسال إشارة كهربائية إلى كمبيوتر السيارة كمؤشر على حمل المحرك والتي من خلالها يستطيع كمبيوتر السيارة الحفاظ علي النسبة المثالية لخليط الوقود والهواء بداخل سلندرات (غرف الاحتراق) في المحرك.

وذا حدث تلف او خلل في عمل حساس الماب سيعطي قياسات خاطئة وسيقوم الكمبيوتر بترجمته ومعالجته كشكل من أشكال الضرورة لزيادة كمية الوقود المحقونة في المحرك. سيؤدي ذلك إلى زيادة استهلاك البنزين.

تلف حساس حرارة المحرك

حساس الكولنت او حساس درجه حرارة سائل التبريد (Coolant Temperature Sensor ) او ما يعرف بحساس الكولنت او حساس CTS ،هو الحساس الذي يقوم باستشعار درجة حرارة سائل التبريد في السيارة (ماء الرداتير)، وفي حالة وجود خلل في عمل حساس الحرارة قد يسبب ذلك ارتفاع حرارة المحرك عن درجه حرارة التشغيل المثلي ، كما انه قد يرسل اشارات غير صحيحه لوحه التحكم الالكترونية مما قد يؤثر في حسابات الهواء والوقود ، الأمر الذي ينتج عنه زياده في استهلاك البنزين . وستجد معلومات اكثر تفصيلاً عن علامات تلف حساس الكولنت في مقالنا السابق اعراض تلف حساس الحرارة في السيارة.

خاتمه

هذه أشهر الاسباب وراء زيادة صرفية البنزين في السيارة، وهذا لا يعني انه ليس هناك اسباب اخري ، فمثلا قد يكون السبب هو تلف مضخة الوقود(طرمبة البنزين) او تلف جوان المانيفولد او تلف بلف التبخير أو غير ذلك. ويعتبر تغيير سلوكيات القيادة من اسهل الطرق لتقليل استهلاك البنزين.

مصادر

موتور كافية

إرسال تعليق

أحدث أقدم

نموذج الاتصال